3/13/2013

هل ستستخدم جبهة النصرة صواريخ سكود

بواسطة : عبد الغني مزوز بتاريخ : مارس 13, 2013
عبد الغني مزوز---

ما إن تعلن جبهة النصرة الفصيل الثوري الضارب في سوريا عن سيطرتها عن أحد مخازن الأسلحة الثقيلة أو كتيبة للصواريخ المتوسطة كصواريخ سكود. حتى تنطلق موجات من الدعاية والتعليقات الكيدية تحذر من استخدام جبهة النصرة لهذه الصواريخ وأنها ستشكل تقلا استراتيجيا قد يقلب موازين القوة لصالح الحضور  الإسلامي في فعاليات الثورة السورية ولي تعليق بسيط على هذه التعليقات والادعاءات:
أولا : صواريخ سكود من الأسلحة التي تحتاج إلى شبكة من الردارات وشفرة إطلاق وبالتأكيد القوى الإسلامية في سوريا لا تتوفر على ذلك فالنظام خرب الرادارات وغير الشفرات.
ثانيا: حتى وان توفرت هذه الشروط التقنية والفنية لاستخدام هذا النوع من الأسلحة فهي لا تتناسب ونمط حرب العصابات الذي تخوضه جبهة النصرة والقوى الثورية الأخرى , فأساليب الكر والفر التي تعتبر محور العمل في حرب العصابات لا تتوافق مع استخدام هذا النوع من الأسلحة الثقيلة التي ستكون مواقعها مكشوفة لطائرات الرصد والطائرات الحربية.
ثالثا: وهي الأهم أن جبهة النصرة وغيرها من الفصائل  الإسلامية مطروح عندها استخدام هذه الأسلحة كجدل فقهي ربما لم يحسم بعد , وتندرج في الأدبيات الفقهية للتيار الجهادي تحت عنوان" القتل بما يعم إتلافه" بمعنى القتال بالأسلحة التي يعم تدميرها ,لورود شبهة إصابة من لا تجوز إصابتهم في الحرب , وبما أن دقة إصابة هذه الصواريخ لأهدافها يكون في دائرة قطرها مئات الأمتار والحرب التي تخوضها القوى الإسلامية ومن بينها جبهة النصرة هي حرب داخل بلد إسلامي فالتالي  إمكانية استخدام هذه الأسلحة غير واردة على الإطلاق.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوضة لذى | السياسة الخصوصية | Contact US | إتصل بنا

تطوير